N – Look !

Nokia Me The 1st Site For Nokia Mobils

أحمد الأحمر
أخبار العالم

والدة أحمد الأحمر تكشف سر تألقه في أولمبياد طوكيو: وِرد قرآن وطقوس خاصة

[ad_1]

علاقات و مجتمع

أسطورة كرة اليد، ابن ميت عقبة، أحمد الأحمر، هداف مصر في جميع البطولات الدولية، بداية من بطولة الأمم الإفريقية وكأس العالم ودورة الألعاب الأولمبية، لم يُذكر اسمه إلا مقترنا بالبطولات والنجاحات التي حققها خلال مشوار طويل، أشبه بإرث تاريخي ستتداوله الأجيال بكل فخر واعتزاز.

ساهم أحمد الأحمر، لاعب كرة اليد بنادي الزمالك والمنتخب الوطني، في تأهل مصر إلى نصف نهائي منافسات كرة اليد في أولمبياد طوكيو، وسرعان ما تصدر اسمه، محركات البحث، بين ملايين المصريين وعشاق الرياضة، متمنين حصد الميدالية الذهبية للاعب، لتكون خير ختام لمشواره الطويل المُكلل بالبطولات والإنجازات. 

سر تألق أحمد الأحمر في أولمبياد طوكيو

تقول فاتن الأحمر، والدة النجم أحمد الأحمر، أن ابنها له بعض الطقوس والاستعدادات الخاصة قبل المُباريات المهمة، مؤكدة أنه لا يحب كثرة الحديث، ويفضل أن يبقى وحده لفترات طويلة، من أجل التركيز، مشيرة إلى أنه يتمتع بهدوء وثبات انفعالي كبيرة.

وتؤكد والدة أسطورة كرة اليد، خلال حديثها لـ«هُن»، أن سر تألق أحمد الأحمر يكمن في وِرد قرآني، تخصصه له بشكل يومي، منذ بداياته مع نادي الزمالك: «ليه ورد قرآني، بقرهوله كل يوم، من أول ما بدأ يلعب ودخل نادي الزمالك، مش في البطولات بس، ومحافظة على قرأته، ودايمًا يتأكد إني قرتهوله، ويطلب مني الدعاء ليه». 

رسالة الأحمر على إنستجرام تكفي

توضح فاتن الأحكر، أن قائد المنتخب الوطني لكرة اليد، جائما ما يبقى بعيدًا عن وسائل التواصل الاجتماعي، والمكالمات الهاتفية، للتركيز في البطولة: «ممكن رسالة سريعة على إنستجرام أتطمن بس أنه بخير، وبسيبه يركز ومنعطلهوش، بنتطمن بس على بعض».

ببكي لحد ما البطولة تخلص

عن فوز الكبير للمنتخب، الذي ساهم فيه نجلها، تؤكد والدة أحمد الأحمر، أنها تشعر بفرحة كبيرة، لكن لا تستطيع التعبير عنها بالكلام: «بعيط بمجرد ما بتكلم عنه لحد مايرجع وأشوفه واتطمن عليه، ويا رب يكسب البطولة». 

وتأهلت المنتخب الوطني لكرة اليد، لأول مرة في تاريخ مصر والعرب، إلى نصف نهائي منافسات الأولمبياد، ليصطدم الفراعنة بالمنتخب الفرنسي العنيد، صاحب المركز الرابع في النسخة الأخيرة من كأس العالم التي أقيمت في مصر.



[ad_2]
:

علاقات و مجتمع

أحمد الأحمر

أسطورة كرة اليد، ابن ميت عقبة، أحمد الأحمر، هداف مصر في جميع البطولات الدولية، بداية من بطولة الأمم الإفريقية وكأس العالم ودورة الألعاب الأولمبية، لم يُذكر اسمه إلا مقترنا بالبطولات والنجاحات التي حققها خلال مشوار طويل، أشبه بإرث تاريخي ستتداوله الأجيال بكل فخر واعتزاز.

ساهم أحمد الأحمر، لاعب كرة اليد بنادي الزمالك والمنتخب الوطني، في تأهل مصر إلى نصف نهائي منافسات كرة اليد في أولمبياد طوكيو، وسرعان ما تصدر اسمه، محركات البحث، بين ملايين المصريين وعشاق الرياضة، متمنين حصد الميدالية الذهبية للاعب، لتكون خير ختام لمشواره الطويل المُكلل بالبطولات والإنجازات. 

سر تألق أحمد الأحمر في أولمبياد طوكيو

تقول فاتن الأحمر، والدة النجم أحمد الأحمر، أن ابنها له بعض الطقوس والاستعدادات الخاصة قبل المُباريات المهمة، مؤكدة أنه لا يحب كثرة الحديث، ويفضل أن يبقى وحده لفترات طويلة، من أجل التركيز، مشيرة إلى أنه يتمتع بهدوء وثبات انفعالي كبيرة.

وتؤكد والدة أسطورة كرة اليد، خلال حديثها لـ«هُن»، أن سر تألق أحمد الأحمر يكمن في وِرد قرآني، تخصصه له بشكل يومي، منذ بداياته مع نادي الزمالك: «ليه ورد قرآني، بقرهوله كل يوم، من أول ما بدأ يلعب ودخل نادي الزمالك، مش في البطولات بس، ومحافظة على قرأته، ودايمًا يتأكد إني قرتهوله، ويطلب مني الدعاء ليه». 

رسالة الأحمر على إنستجرام تكفي

توضح فاتن الأحكر، أن قائد المنتخب الوطني لكرة اليد، جائما ما يبقى بعيدًا عن وسائل التواصل الاجتماعي، والمكالمات الهاتفية، للتركيز في البطولة: «ممكن رسالة سريعة على إنستجرام أتطمن بس أنه بخير، وبسيبه يركز ومنعطلهوش، بنتطمن بس على بعض».

ببكي لحد ما البطولة تخلص

عن فوز الكبير للمنتخب، الذي ساهم فيه نجلها، تؤكد والدة أحمد الأحمر، أنها تشعر بفرحة كبيرة، لكن لا تستطيع التعبير عنها بالكلام: «بعيط بمجرد ما بتكلم عنه لحد مايرجع وأشوفه واتطمن عليه، ويا رب يكسب البطولة». 

وتأهلت المنتخب الوطني لكرة اليد، لأول مرة في تاريخ مصر والعرب، إلى نصف نهائي منافسات الأولمبياد، ليصطدم الفراعنة بالمنتخب الفرنسي العنيد، صاحب المركز الرابع في النسخة الأخيرة من كأس العالم التي أقيمت في مصر.



[ad_2]

LEAVE A RESPONSE

Your email address will not be published. Required fields are marked *