n-look

الموقع الإخبارى الأصدق الأسرع .. نيو لوك هتعرف الخبر في لحظته

صورة تعبيرية
أخبار حوادث

«اللي قادرة على التحدي».. قضايا تحرش انتهت بحبس المتهمين بسبب المواجهة

[ad_1]

علاقات و مجتمع

العديد من حوادث وجرائم التحرش بجميع أشكاله شهدتها العديد من النساء خلال الفترة الماضية، أصبحت المواجهة هي الحل الوحيد والأمثل الذي تجد أغلب الضحايا أنفسهن أمامه، فأثبتن أنهن قادرات على مواجهة كافة أشكال التحرش الجسدي أو اللفظي، من خلال الحملات على مواقع التواصل الاجتماعي أو بالمواجهة والتوثيق واللجوء للقضاء دون النظر إلى انتقادات المجتمع، حتى الحصول على الحق القانوني، وبفضلهن كان السجن هو المصير الأخير للمتهمين في قضايا تحرش عديدة خلال الفترة الماضية.

 

مايكل فهمي وزوجته

ارتكب الطبيب مايكل فهمي بالاشتراك مع زوجته العديد من جرائم هتك عرض، بعد استدراج عدد من الفتيات القاصرات إلى عيادته بمنطقة مصر الجديدة وهتك عرضهن بالقوة، من خلال إقناعهن بضرورة حصولهن على حقنة شرجية كجزء من العلاج، وزعمه العلاج بالأحضان، وبعد مرور أكثر من 9 أشهر استغرقتها النيابة في التحقيق مع الطبيب مايكل فهمي وزوجته سالي عادل، انتهى الأمر  بإحالتهما إلى محكمة الجنايات بعدما طالبت صفحات نسوية على وسائل التواصل الاجتماعي بالقبض عليه.

متحرش الأوتوبيس

ووثقت إحدى الفتيات واقعة التحرش بها في الأتوبيس من خلال مقطع فيديو، لتلجأ بعدها إلى تقديم بلاغ والمواجهة، وبحسب تحقيقات النيابة العامة فإن المتهم بالتحرش في الأتوبيس مهندس يبلغ من العمر41 عاما، واعتاد على هذه الأفعال بشكل متكرر، مستغلًا وسائل النقل العام لإشباع ميوله الجنسية، وانتهى الأمر بالقبض عليه بسبب جرأة هذه الفتاة وهو الآن محبوس على ذمة القضية.

 

متحرش المترو

كما وثقت فتاة أخرى جريمة التحرش بها داخل إحدى عربات مترو الأنفاق، وهو الفيديو الذي جرى تداوله بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أظهر المقطع الذي صورته الفتاة شخصًا يقوم ببعض الحركات المنافية للآداب وغير الأخلاقية داخل إحدى عربات المترو، في محاولة للتحرش بها، وكان مصيره السجن بعد أن قررت محكمة جنح النزهة برئاسة المستشار عمرو مختار حبس المتهم 3 سنوات مع الشغل والنفاذ وتغريمه 20 ألف جنيه.

 

.

متحرش المعادي

إقرأ أيضًا….استعان بهاتف أحد أقاربه.. كيف حاول أحمد بسام زكي التنصل من جرائمه؟

 

كما ألقت أجهزة الأمن القبض على محمد جودت المتهم، بالتحرش بطفلة صغيرة داخل أحد العقارات بميدان الحرية بالمعادي، وكشفت كاميرات المراقبة التابعة لإحدى معامل التحليل بالطابق الأرضي تفاصيل الواقعة، وظهر في الفيديو سيدتان أنقذتا الطفلة التي كان يلامس المتحرش جسدها، وأصدرت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمحكمة التجمع الخامس حكمها بمعاقبة المتهم بالسجن المشدد 10 سنوات.

 

 

أحمد بسام زكي 

 كما نشر حساب ASSAULT POLICE على «إنستجرام» تدوينات تحتوي على عشرات الشهادات لفتيات ضحايا وناجيات واجهن بكل جرأة وأخرجن أدلة ومكالمات صوتية، تدين شابا عشرينيا يدعى أحمد بسام زكي، أكدوا خلالها  أنهم تعرضوا لأنواع مختلفة من هتك العرض والاعتداءات الجنسية من قبله أثناء فترة دراسته، وواجه الجاني قضايا هتك عرض والتي بها أكثر من ضحية وصل عددهم إلى 4 ضحايا، ويقضي حاليا العقوبة بالسجن 11 عامًا. 

متحرش الميكروباص

وعلى بعد أمتار قليلة من مقر جامعة الزقازيق بمحافظة الشرقية، كانت صرخات المواجهة من فتاة داخل سيارة ميكروباص أوقفها سائقها وتفاعل جميع المارة مع الفتاة التي استطاعت بجرأتها مواجهة الطبيب المتحرش بها في الميكروباص ذاته، بعدما كان يلامس جسده وهو بجوارها بغرض التحرش بها إدانته وحكم عليه بالسجن سنة مع إيقاف التنفيذ لمدة 3 سنوات. 

 



[ad_2]
«اللي قادرة على التحدي».. قضايا تحرش انتهت بحبس المتهمين بسبب المواجهة
[ad_1]

علاقات و مجتمع

صورة تعبيرية

العديد من حوادث وجرائم التحرش بجميع أشكاله شهدتها العديد من النساء خلال الفترة الماضية، أصبحت المواجهة هي الحل الوحيد والأمثل الذي تجد أغلب الضحايا أنفسهن أمامه، فأثبتن أنهن قادرات على مواجهة كافة أشكال التحرش الجسدي أو اللفظي، من خلال الحملات على مواقع التواصل الاجتماعي أو بالمواجهة والتوثيق واللجوء للقضاء دون النظر إلى انتقادات المجتمع، حتى الحصول على الحق القانوني، وبفضلهن كان السجن هو المصير الأخير للمتهمين في قضايا تحرش عديدة خلال الفترة الماضية.

 

مايكل فهمي وزوجته

ارتكب الطبيب مايكل فهمي بالاشتراك مع زوجته العديد من جرائم هتك عرض، بعد استدراج عدد من الفتيات القاصرات إلى عيادته بمنطقة مصر الجديدة وهتك عرضهن بالقوة، من خلال إقناعهن بضرورة حصولهن على حقنة شرجية كجزء من العلاج، وزعمه العلاج بالأحضان، وبعد مرور أكثر من 9 أشهر استغرقتها النيابة في التحقيق مع الطبيب مايكل فهمي وزوجته سالي عادل، انتهى الأمر  بإحالتهما إلى محكمة الجنايات بعدما طالبت صفحات نسوية على وسائل التواصل الاجتماعي بالقبض عليه.

متحرش الأوتوبيس

ووثقت إحدى الفتيات واقعة التحرش بها في الأتوبيس من خلال مقطع فيديو، لتلجأ بعدها إلى تقديم بلاغ والمواجهة، وبحسب تحقيقات النيابة العامة فإن المتهم بالتحرش في الأتوبيس مهندس يبلغ من العمر41 عاما، واعتاد على هذه الأفعال بشكل متكرر، مستغلًا وسائل النقل العام لإشباع ميوله الجنسية، وانتهى الأمر بالقبض عليه بسبب جرأة هذه الفتاة وهو الآن محبوس على ذمة القضية.

 

متحرش المترو

كما وثقت فتاة أخرى جريمة التحرش بها داخل إحدى عربات مترو الأنفاق، وهو الفيديو الذي جرى تداوله بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أظهر المقطع الذي صورته الفتاة شخصًا يقوم ببعض الحركات المنافية للآداب وغير الأخلاقية داخل إحدى عربات المترو، في محاولة للتحرش بها، وكان مصيره السجن بعد أن قررت محكمة جنح النزهة برئاسة المستشار عمرو مختار حبس المتهم 3 سنوات مع الشغل والنفاذ وتغريمه 20 ألف جنيه.

 

.

متحرش المعادي

إقرأ أيضًا….استعان بهاتف أحد أقاربه.. كيف حاول أحمد بسام زكي التنصل من جرائمه؟

 

كما ألقت أجهزة الأمن القبض على محمد جودت المتهم، بالتحرش بطفلة صغيرة داخل أحد العقارات بميدان الحرية بالمعادي، وكشفت كاميرات المراقبة التابعة لإحدى معامل التحليل بالطابق الأرضي تفاصيل الواقعة، وظهر في الفيديو سيدتان أنقذتا الطفلة التي كان يلامس المتحرش جسدها، وأصدرت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمحكمة التجمع الخامس حكمها بمعاقبة المتهم بالسجن المشدد 10 سنوات.

 

 

أحمد بسام زكي 

 كما نشر حساب ASSAULT POLICE على «إنستجرام» تدوينات تحتوي على عشرات الشهادات لفتيات ضحايا وناجيات واجهن بكل جرأة وأخرجن أدلة ومكالمات صوتية، تدين شابا عشرينيا يدعى أحمد بسام زكي، أكدوا خلالها  أنهم تعرضوا لأنواع مختلفة من هتك العرض والاعتداءات الجنسية من قبله أثناء فترة دراسته، وواجه الجاني قضايا هتك عرض والتي بها أكثر من ضحية وصل عددهم إلى 4 ضحايا، ويقضي حاليا العقوبة بالسجن 11 عامًا. 

متحرش الميكروباص

وعلى بعد أمتار قليلة من مقر جامعة الزقازيق بمحافظة الشرقية، كانت صرخات المواجهة من فتاة داخل سيارة ميكروباص أوقفها سائقها وتفاعل جميع المارة مع الفتاة التي استطاعت بجرأتها مواجهة الطبيب المتحرش بها في الميكروباص ذاته، بعدما كان يلامس جسده وهو بجوارها بغرض التحرش بها إدانته وحكم عليه بالسجن سنة مع إيقاف التنفيذ لمدة 3 سنوات. 

 



[ad_2]
«اللي قادرة على التحدي».. قضايا تحرش انتهت بحبس المتهمين بسبب المواجهة
[ad_1]

LEAVE A RESPONSE

Your email address will not be published. Required fields are marked *