N – Look !

Nokia Me The 1st Site For Nokia Mobils

سميحة ايوب
أخبار العالم

“أنا الحمد لله بخير” الفنانة سميحة أيوب تنفي خبر نقلها المستشفى وتوجه الشكر لمعجبيها

[ad_1]

تداول الكثير من رواد السوشيال ميديا، أخبار تتضمن سوء الحالة الصحية للفنانة سميحة أيوب وبناء عليه تم نقلها للمستشفى.

ولكن من جانب الفنانة، نفت ما تم تداولة وذلك من خلال كتابة منشور عبر صفحتها الشخصيةعلى موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك”قائلة : “أنا الحمد لله بخير، جرح صغير في أيدي وخلاص بدء يلم أنا في البيت مش في المستشفى أنا بشكر كل الناس اللي اتخضت عليا وبشكر الناس اللى سمعت ومعرفتش توصلي وبطمن الحبايب من خلال الصفحة الحمد لله قدر ولطف”.

الجدي بالذكر أن الفنانة سميحة أيوب من أهم واشهر الفنانات في مصر التي شهدت مسيرتها الفنية الكثير من المحطات والأدوار المميزة سواء الرومانسية في سن الشباب أو الأم أو الأدوار الصعيدية الرائعة التي قامت بأدائها.

ولدت “سميحة أيوب” في حي شبرا في القاهرة، وبدأت حياتها الفنية في عام 1947 في فيلم المتشردة وكان عمرها 15 عام. ثم فيلم حب في سنة 1948 .

وفي سنة 1949م دخلت سميحة أيوب المعهد العالي للتمثيل الذي أسسه زكي طليمات وتتلمذت على يده، وبالتوازي مع دراستها كانت تعمل في المسرح والسينما فقدمت خلال فترة الخمسينات العديد من الأعمال وهي: فيلم شاطئ الغرام في مطلع سنة 1950م، ثم في سنة 1951 شاركت في فيلم ورد الغرام . وقد ذاعت نجوميتها في أوائل الخمسينيات، وتخرجت من المعهد العالي للتمثيل في سنة 1953م.

انضمت إلى المسرح القومي المصري، وصارت مديرة له مرتين في الفترة بين 1975 -1989، كما تولت إدارة المسرح الحديث بين عامي 1972 و1975.

وبلغ رصيدها المسرحي على مدار مشوارها الفني ما يقرب من 170 مسرحية.

وأخر أعمالها الفنية مسلسل سكر زيادة التي شاركت بطولته مع الفنانة نادية الجندي في رمضان 2020.



[ad_2]
:

تداول الكثير من رواد السوشيال ميديا، أخبار تتضمن سوء الحالة الصحية للفنانة سميحة أيوب وبناء عليه تم نقلها للمستشفى.

ولكن من جانب الفنانة، نفت ما تم تداولة وذلك من خلال كتابة منشور عبر صفحتها الشخصيةعلى موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك”قائلة : “أنا الحمد لله بخير، جرح صغير في أيدي وخلاص بدء يلم أنا في البيت مش في المستشفى أنا بشكر كل الناس اللي اتخضت عليا وبشكر الناس اللى سمعت ومعرفتش توصلي وبطمن الحبايب من خلال الصفحة الحمد لله قدر ولطف”.

الجدي بالذكر أن الفنانة سميحة أيوب من أهم واشهر الفنانات في مصر التي شهدت مسيرتها الفنية الكثير من المحطات والأدوار المميزة سواء الرومانسية في سن الشباب أو الأم أو الأدوار الصعيدية الرائعة التي قامت بأدائها.

ولدت “سميحة أيوب” في حي شبرا في القاهرة، وبدأت حياتها الفنية في عام 1947 في فيلم المتشردة وكان عمرها 15 عام. ثم فيلم حب في سنة 1948 .

وفي سنة 1949م دخلت سميحة أيوب المعهد العالي للتمثيل الذي أسسه زكي طليمات وتتلمذت على يده، وبالتوازي مع دراستها كانت تعمل في المسرح والسينما فقدمت خلال فترة الخمسينات العديد من الأعمال وهي: فيلم شاطئ الغرام في مطلع سنة 1950م، ثم في سنة 1951 شاركت في فيلم ورد الغرام . وقد ذاعت نجوميتها في أوائل الخمسينيات، وتخرجت من المعهد العالي للتمثيل في سنة 1953م.

انضمت إلى المسرح القومي المصري، وصارت مديرة له مرتين في الفترة بين 1975 -1989، كما تولت إدارة المسرح الحديث بين عامي 1972 و1975.

وبلغ رصيدها المسرحي على مدار مشوارها الفني ما يقرب من 170 مسرحية.

وأخر أعمالها الفنية مسلسل سكر زيادة التي شاركت بطولته مع الفنانة نادية الجندي في رمضان 2020.



[ad_2]

LEAVE A RESPONSE

Your email address will not be published. Required fields are marked *